ننتظر تسجيلك هـنـا

 

 

         :: اسألوا جانيت مربيتي ( الكاتب : الصقر )       :: ختان البنات ( الكاتب : الصقر )       :: الشيطان الحزين ( الكاتب : الملكة )       :: تراتيل من القلب ( الكاتب : الصقر )       :: قلم وريقة ونبض !!! لكِ لكَ ( الكاتب : الملكة )       :: كلمة واغنية لشخص ( الكاتب : الصقر )       :: أُحِبُّكَ رَغْم حَاجَتِي لِلَأْلَم ( الكاتب : الصقر )       :: وهخاف من ايه ( الكاتب : الصقر )       :: مشتاق ( الكاتب : الصقر )       :: هي دي ال اخترتها ( الكاتب : الصقر )      

 


الإهداءات



دواوين كتاب وشعراء أمراء الهمس لجمع كل كتابتكم وتحفظ الحقوق لكم


ديوان البارونهـ . .

لجمع كل كتابتكم وتحفظ الحقوق لكم



إضافة رد
  انشر الموضوع
قديم 14-08-01, 03:50 PM   #1


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
ديوان البارونهـ . .










ديوان البارونهـ





تُشَاكِسُني أقْلَامُ البَيآنِ .

أنْ حيَّ الـى خُشوعٍ وهَندَمةُ قِيامُ .
أيـنكِ !
أيَ قصآئِدُ النّونِ ؟

فَ
اصْطفّي صُفوفَ الْكرآم .
كما أسكنتُكِ مدائِنِي الحالِمه .
نتَسلّقُ أغْصآنَ الْوهجِ .
الـىْ سمَاءِ النّورِ .
هاهُنا النّبضُ البَارُونِي الْأبِيُّ.
يَتمرّدُ / يهيمُ / يجهشُ بُكاءً !
رُوحٌ تَصدحُ فِي عُروجِ السّمُو .
مرحباً وَألفُ .



ديوان البارونهـ


]




]d,hk hgfhv,kiJ >



 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-01, 04:00 PM   #2


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .











جُـمجِمَ الـبدرُ في أقآحـيّ آلبسـآتينِ
و
آستَنْهضَ العِطرُ وُريقآتُ الـرّيآحينُ



أدوي مُهرةُ الشّوقِ لِخريفِ العآشقينِ
كـصهيلٍ غضب ضجّ آذآنَ النآئميـن



مـوآوِيلٌ تـصحُو بهآ ألحـآنُ الحـآلمينِ
تستنْخرُ غضآريفاً
في صُدورِ الجبّآرين



وآنّـي أنـتبذُ الورى نـزّآعةَ الخُـفّينِ
أرتـدي قَـفّآزَآ مـن حـرآئِر الكّـفينِ



صـهْ يآ أيهآ السّلطآنُ فمآ من مُعينُ
أقْـبِل اليّ في معْمةِ الجبْتِ والمـيآدينِ





حـيّ الـى الغـديرِ نتبـرّكَ السآئـلين
شَريطَتي قُبلتينِ تهْوى لِرأسِ المِنكبينِ



أهْـمُمْ بِكَ ولآ تُخزني بعِـصيآنِ مُبين
ولآ تُنجّـني بالتّوبةِ
فـجُنوني لـعـينُ



قـآسِمنِي الـمعآيِش لذرّةِ الآوكُسجينِ
وآضمُمني تحتَ آبِـطِ الطّيشِ كالجنينُ



آلحِـمني خلفَ الجيدِ بشِدّةِ الوجهتينِ
وشْوِشني
عِشقآ مَثَلُ رئيسِ الشّيآطين



عليكَ سجدةُ لسآنٍ بوسآئِد الفـخذينِ
و
لسعةُ النّحرِ تستعقِبُ سُمّ الثعآبينِ




والأعنآقٌ صُكّـكت في مـدخلٍ الـمكينُ
سعِـيرُ الـحُب لُظّظَ في
كِـلآ البُطينين



قـوّسْني تمثآلَ فرعونٍ بينَ السآعدينِ
وآطْـعَنّي
في وِجْهةٍ غربيّةِ النّـهْـدينِ



لتسيلُ الـدّمآءُ من كُـريّآتِ الملآيـينِ
أيا
سَـكرةَ الهوى منْ جُرعةِ الهِـروينُ



في شهْـقةِ الدّجى وعرآئِشُ الـمآئجينِ
أنتبِذُ لـوآدِ
الـجِزيةٍ أسترزقُ العآفين !




فآخـلعْ نِعآلِي كـرّمني حآفيةَ القدمينِ
أُسـيّرُ
عـلى جَـسَـدٍ شـآئِكَ القِـبلتينِ



ألزِمُكَ بالعُنقِ مُضطجِـعآ فلذةَ الرّئتينِ
أنفُـثُكَ مَـصَبّ الحَـلقِ
بحشرِ الـخآفقينِ



أُقـبّلُ ذآ الذرآعَ وذآكَ لِـنآصيةِ الجـبِينِ
فأغـفُو
طريـحَ الـشّفآهِ بينَ الحآجـبينِ



آستغْـدِقُ المـزيدَ آشرئِبُّكَ بالمـوآعـينِ
وحذآرى تنْقُصني فعبَقُكَ آليآسمينُ



رُقّـني فـي غـيهَـبِ اللّيلِ كالعجـينِ
وآردعْني عن القِيآمِ
بمـسّ القـآئمينِ




فوآ طـآمآتُ الحَربِ حَـمّمي برآكـين
آشعِليني نآرآ تُـلجلِجُ بينَ الفكّينِ



آغـرِقيني آثْـماً في صُحفِ المُسْتذْنبين
والقسمُ ذي الـسّرمديّ غِـليظٌ لآيـلينُ



لآ هُـدنـةُ الآكـتفآءِ أوجـزيةٌٍ ستحـينُ
وآن عُـلقّتَ كالـطّـودِ مابينَ القِـمّتينِ



فـهلْ تُبآريني في عُـقدةِ الـمُسحّرين ؟
لأُلُوكُ الهَوى
شِعرآ ماخُيّلَ للـمجآنين !









 

التعديل الأخير تم بواسطة البارونه ; 14-08-01 الساعة 04:21 PM

رد مع اقتباس
قديم 14-08-01, 04:22 PM   #3


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .













قُـمْ يافـتى فأنّـي بهوآكَ لَمُـبْتَلى
ومآ للبَوْحِ الآّ خَـفّاقُ ضربِ الـرّقابُ


فهَـذآ العَصَبْ شُـقّ للخلْفِ والتوى
حيثُما وتيـنٍ صًبّ لـذْعةَ العُـنّابِ


ويآقومِي لآتُغِيثُوآ صُعلُوكَ الهـوى
فـأنّي مِـن غـمزةِ الـجفـْنِ غـلآّبُ


أصُوغُ الـذّكرُ فـي الآفاقِ والـدّجى
وأُبـسْملُ الرّبَّ
مـن لَـهفةِ العَرّآبِ


قُلتُ يافتَـى نتـقوّسُ ذآتَ الـصِّبى
كحُزمتيّ لَـهبٍ على رُؤوسِ الثّقابُ


تعآلآ يا فـآرِسَ العشقِ نـحْوَ الرُّبى
تزمّـلْ بينَ البُؤبؤِ لـرقّةِ الأهْـدآبِ


غُـضّ النّـوآظرَ فـي لوعـةِ الـرّؤى
ثُـمّ أعْـمِني بعشِـيّ دآئِـمٍ جـذآبُ




رأيتُكَ بغُـرّةِ الجبينِ نُقـوشُ كِـسْرى
حُلواً بغمّـازتيّ تُبهِجُ الدّنيا رِحابُ



ويـحَي بأحْـداقٍ فـي أساريرِ مُوسى
كَـغاوِيةٌ حـدّت خـلآخيلآ ومِـخـلآبُ


جِـيدٌ النّـبيذٍ خَـطيئتي الـصّغرى
وكأسَ سُكْرٍ ميّـلني رنْـحَ الشّـرآبِ


فأنّي أُُفـتّقُ شبآريقَ الرّوحِ والهُـدى
أحتِمِلُ نِطاقَ طيشٍ بخواصِرِ الحطّابُ


ثمِلْتُكَ غرْنُوقُ يقْضمُني حبّةَ الحلْوى
يحمِلُني لصوآمعٍ من جُنونِ العـذآبِ


فـي بعْثٍ مُـخلّدُ أسميتُكَ المُصْطفى

بأرجوحةِ عِـناقِ بينَ السّواعِدِ عِـقابُ


آنّ القرآئـحَ مَـسٌّ لجِنّياتِ الـهَـوى
وفرآئِدُ باذِخاتُ المـزيدُ رتّلن طُـلآبُ




سأُميطُ القلبُ والغضبُ آنْ عَـصى
مُشتّـلآ في الصّدرِ البنفْسجِ غـصّابُ


أنقعُـكَ فـي دِماءِ الـحُـبّ بالحَشى

آمرأةُ الآعتِباطٍ وبالرّدعِ لآ تُستتابُ


ذُنوباً من نُـورٍ مادآستْ أُمّ الـقُرى
آلاّ قـلباً هـوآكَ أيـاسيّـدَ الأحْـبابِ


وَحّـدَ الصّمامُ شهآدَتِي وبالعفْوِ أبَى
فبا الّلهِ عليْكَ كُفّ من بخْسِ النّصابِ


زآحِمني وفآءاً مِن نـوآصعِ النّـدى
وآحشُرنِي بِـمضآيقِ النّونِ اِقْــلآبُ


أشْعِـلني في جُذوعِ الرّوحِ والفُصحى
سعّرني
حِمَماً مِنْ نآرٍ بالودّ وهّـابُ


أسْكِـنّي أمشآجَ الـحُب هوِيّةَ الأُنثى
لأعقِدُكَ رجُـلآ بَيـن الضّلوعِ خـشّـابُ


يا خآفِضَ الخصْرِ يا دآعِـجَ الـمرْمَى

سلّـمتُكَ أزِمّةَ القلْبِ بهآمِ السّحابِ













 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-01, 04:33 PM   #4


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .





يا معشرَ النّـسآءِ أقبِـلنَ أفيضُ بالعـنآءِ
أحكي لكُنّ طـلآسمَ اللّـغزِ عـن حـوآءُ


وآستمعِوآ ياعبادَ اللهِ لوشوشةِ الهجآءُ

وماخلفَ المرآشفِ الآ البطشُ والضوضآءُ


فوآ آدمُ ماالعيبُ بالتحّريمِ لقُبلةِ اللّقآءُ ؟

لحتى أبلُـغُ الرّشدِ بالـهوسِ والـذّكآءُ !


تنعِتُني بالغآويةُ خُروجاً عن طاعةِ الولآءِ

تقذِفُـني بطراً كماردِ الشّـيطانُ والغبآءُ


تتعسّلُ باللّـعآبِ رِيقاً كرذآذِ السّماءُ

مابينَ شطيرتي فآهُكَ مصّاصآتُ الدمآءُ




وأنّي فآكِهةُ الفُصولِ مُحرّمةُ الغِذآءُ
شآعريةُ حسّ حُنطيّةٌ كلذّةِ الخنسآءُ



تقضِمُني تُفآحةَ الصّيفِ بخسُ الشّرآءُ
أوآ تحـسبنّي الآكَ كـبشٌ بالفِـدآءُ ؟



لآتُخيّرُني بصلآجينِ الهيمنةُ والثّرآءُ
وبالقصآئدِ تهتزّ كعنترةَ سيّدُ الآوفياءُ



ياآدمُ أنّي ثورةُ العصرِ أنثى الكبريآءُ
هبنِي سِوآرُ العِصمةِ والقسمةُ العمياءُ



ومعآذَ اللّهِ أن أُنتهكُ السّترُ والحيآءُ
على شِريآنٍ مِلحيّ والحمضِيّ بالدآءِ





نمضي لوآدِ الهوى ثُنآئيّ على السّوآءِ
أُهدهِدُكَ ترفآ على أرجوحةِ الحآءِ والبآءُ



أغرّدُكَ بالغِنآءِ بـخلعِ المأزرِ والغِطاءُ
أُقبّلكَ بمضآربِ الحُبّ قيسٌ على الجوزآءُ



أُرشِفكَ قطرآتَ المطرِ على قُزحيّ السماءُ
و أتوبُ من خطيئتي في نُـحورِ المـساءُ



فلآ الآرحامُ حُمّلت نُطُفاً كسيدةِ النّـساءُ
وماكنتُ قرآناً مجيداً الآ امرأةُ الـنقآءُ



صبراً ياآدمُ فلآ تهجوَنّي سحراً بلآ شفاءُ
ولآ تُصعّرُ قلباً كتِمسآحُ الـدّمعِ والبُكآءُ



بالأيسرِ مآرِجٌ من اللّهبِ تمرّدَ بالبِغآءُ
وبُخآرٌ كالحَصبِ يفـوحُ من لبنِ حـوآءُ



ماكنتُ طيشاً كالنّاقةِ ترفِسُ بالهوجآءُ
ولآ حمّـالةُ الـرمآحُ بـخوذةٍ بلـهآءُ


لآأُطيقُ الزّيفَ وليالي القِمارُ السّودآءُ
ولآ أروقُ بالتّنويمُ لجماجمِ السّفهـآءُ



أتُرآني جُموح المُهرةِ تُبطّحُ بالصّحرآءِ ؟
صآخبةٌ من شُموخِ نجدٌ مُلوكُ الآولياءُ



مابينَ الكعبِ والنّوآصيّ تتلآلآُ الحورآءُ
وأورطيّ الشريانُ يعتنِقُ ذكر الآستثنآءِ



أُعتّقُ في بسْطةِ الرّوحِ بطـينِ الخُيلآءُ
مُحرّرةٌ بالشّهوةِ مُعآدلةُ النّعمِ واللآءُ !



فآنسُبني أيها العَبقريّ أيّ الفصائلِ انتمآءُ ؟

وشُلّت مفاصلي الآ أكُن رمزُ البُسطآءُ !



ولآ تشطُط بالحُكمِ وتتّبعُ شيعَ الحُكمآءُ

أهذي على وترِ الضّلوعِ بنوآظرُ الدّعجآءُ



فـلآ تقرأني بالتّعاويذُ والتسآبيحُ حِـمآءُ

أو تُحآربني كدينآصورٍ يهُش ذُبابَ الهوآءُ



أتأبّطُ سلآماً أو أنشُزُ خصآماً بلآ دوآءُ

فغُفرآنٌ من السّيداتِ زعمتُكُنّ برسالةِ حـوآءُ







 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-01, 04:50 PM   #5


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .







باللّـهبِ أضـرِمنِي عِشقاً يُهـشّمُ الشّريانِ

على المَـفرِقِ وأُنشُدنـي أُهـزُوجةَ الآُنـثى



أُسلُبني اللّـبّ دلدِلني طِفلآ على الآغصآنِ
فهذآ الصـولجآنُ واليومُ عيدُ نيروزٍ سِـوى



اهمِسني بالعـصبِ صعلِكني عبدٌ سـكرآنُ
وآسقِـني كأسَ التّـريآقِ ياسُـكّريُّ اللّــمى



فوآ رجل ماخُـلقتَ جِـينياً كورثةِ الثّـقلآنِ
بل قُـلتُ جِـنّياً ساقِـطاً من رحِـمِ آلفـتى !



بِـجناحيكَ رِقّـةُ الـوجدِ ساخِـنةَ الآبـدآنِ
وخلِـيّةُ النّـحرِ تفُـوحُ كالبَـلّوطِ بالـوَرى







تحتَ باسِـقِ الجَـسدِ أنتشيكَ بالآقحوآنِ
وحـولَ اِبِـطِ الكـتِفِ تتعـرّقُ كالـنّدى



تكـتظّكَ الأنفاسُ بالحشرِ بينَ الخآفِقانِ
طارِحني قُبلآ بالمـشرِقِ نِبالآ تتوآلـى



قـضّبني امرأةُ مِن شـررِ الآصـغرآنِ
وآستحوِذ النّطقَ بالعشقِ عصِيّ القُوى



عـقّمني بالجسدِ مُؤكسداً ثنائيّ الرّئتانِ
وارجُمني في بزوغِ الصدرِ ذنباً بالحَصى



فوآ جُنونُ الحُب في مشارفِ العِـصيانِ
اِحمِلـني خمّـآرَ الهوى مرضِيّ بالآذى






بصدري قنابلُ العشقِ تُزآحمُ البُطينانِ
وكِلتا العُـروقُ ظامِئةُ الشّرآبِ عَطشى



تغارُكَ الجِفنآنُ بلمسِ القآعِ والقدمآنِ
واليكَ رونقُ الصّدرِ كـعرُوسِ الدّمى



تتلألأ بالقلبِ كالقُطبيّ ناصعَ البيانِ
والجِيدُ منقوطٌ بالنّـحرِ كالودقِ بالمعنى



أرآكَ بالجـوزآءِ على الثّريا والـفرقدآنِ
وأنّي لأُعجّلُكَ بالوصايا منآفعٌ للـذّكرى



يا أيّها المُستهامُ قيّدتني حالُ السّجّانُ
صكّـيتني بالضربةِ في الآيسرِ وانتَهى




وهل للذّبـحِ الآ التجـلّطاتُ والسّـيلآنُ ؟
هتكُ قلبي حلآلٌ بطَشَ الفُؤآدُ وأغـوى



فتا اللهِ لصمّاميّ العشقُ نهرآنِ يجريآنُ
تـتّكئ في الحُـرمِ والحُللُ بالآفقِ والثّرى



لأُقـلّبنّكَ على التّـنورِ بعد دورةِ العجّانُ
أسميتُـكَ قيـسِي لتبكيكَ دآعـجاتُ ليلى



فلآ ترتهِبُني وهـوآكَ وريديّ الأحتِقانُ
لأُضـعّفنّ الـحُبّ ياجميلٌ بأزلِ بُثينـى



ياويحي من الدّفئِ وشبائِكُ الآحـضانِ
وشخيرُ النّومِ سبّـلَ العينآنِ كالأعَمى



وما عادَ ليَرى سُلطانُ الهوى الكسلآنُ
بعدما لُطّـخَتهُ بصـمغِ الحُب وماحوى



عهـداً بالمِيثآقِ لأحمِلنّهُ لموعِدِ الآكفانُ
وان كُفّ البصرُ ليظلّ معبدُ الشّعرَى



 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-04, 01:44 PM   #6


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .











أطّـلِعُ الَـىْ وآدِ الْمرْجِ مُنتَصِباْ
أرْتكِزُ عـلىْ جِـذْعِ الْهوىّ مُـشْتَآقُ


غُلَّ شِرْيآنُ الْقلبِ بالطّوقِ مُتّكِئاْ
وَالصّمامُ يتَجَذّرُ فُـوهَةَ الْأعـناقِ


تثأءَبَ اللّيلُ فيْ جُعبَتِي مُـخْتَبِئأ
يلُوكُنِي خيْطُ وَجدٍ بِصحوَةِ الأشرأقِ


تَبّتْ حناياْ الرّوحُ فالْقلبُ مُنعَزِلأ
أدنْدِنُ بِألحانِ الْـفقْدِ أنآتُ ألْـفُرآقِ


فــيْ جُنُحِ الـظّلآمُ دُحرجتُ مُنتكِساْ
عُلّقتُ بِمَشْجَبِ النّيازِكِ ذأتُ النّطاقِ



والْمِحبسُ فيْ أوْسَطِ الْـعُقلِ مُعتَكِفاْ
جَسدُ الرّبِيعِ فَوآحٌ مِنْ لَـحْمةِ السّاقِ


أوآهُـ أيَا رجْفَةً أخـمدتْنِي مُسْتَمِعاْ
فيْ ليلِ الأعْـوِجـاجِ تـعرْبدَ الـسّواقُ


هَجرَنيّ الْحبِيبُ حَافيََ الْقدرِ مَكْتئِباْ
أنْسانيْ الْمبِيتُ أقتاتُ سُكّرَ الأرزآقِ


اللّهُ أكْبرُ مِن دجّالِ الْوجعِ مُـحْتفِلآ
فُلِقُ مِنْ قُشؤرِ الْرّأسِ سآخِنَ الأحدآقِ


يُطلُقُ رِصآصَ الْموتِ غَضباً مُنتَقِماْ
مُعَطّلَآ لَهفةَ الْأحـلآمِ فيْ خانةِ الْحـلآقِ






أخليليْ وقَدْ عْقِرُتني سُقماً مُمتدآ ؟
عَصيْتُ الْفنـاءُ عَلىْ ضِرآحِ الـتّلآقْ


جُزُر الْولهِ الشّاهِدةُ عِشقاْ مُخَضرماْ
والنّخاعُ الْمُتيّمُ فـيْ جَبهَةِ الْأعناقِ


أأسْتبشِرُ أملأ وسيفُ الذّبحِ مُرتِقِباْ ؟
ؤَقدْ حصّنتُ الْحُبّ علىْ السّطوحِ برّآقُ


حادّدْتُ الذّكُورَ جَـزعاً الآكَ مُـرتَـهِباْ
أسُؤطُ شَيطآنَ ألْهوى حآملُ الأطبآقِ


قَد أشْبَعتَنِي مَرآشِفَ ألسّكُرِ مُرتَبِكاْ
وسَقيْتَنِي شَرآبَ عِشقِ رطّبُ الأريآقُ



فرّغتَ عِطرُ النّآرِ بالشّغبِ مُـشْتَبِهاْ
أضعتُ أجنِحةَ الْطيرِ فحمَلتنِي لقْلآقُ


تَزُورُنيْ سَكرةُ الْحُبّ بالفَجرِ مُنْهكـاْ
لِتَزِيدنِيْ عَقآقيرُ الْقُبلِ بالثّغرِ طبّآقُ


فكيفَ يُودّعُني مُنقآرٌ بالنّخرِ مُحتَرِفاْ ؟
ؤَأستَقطَعَ الشّوقِ جِـلؤدُ الْعضُلِ أورآقُ


علآمَ تسْتأذِنُ مَريضَ الدّآءِ مَـيّتاً ؟
وَالرّوحُ تـصُبُّ رُعـافَ الدّماءِ حرآقُ


أياْ سُلوَةَ الْعُمُرِ لآتهجُرنّيْ مُتيتّماْ
والْقمرُ يعتزلُ ضيّ الأفرآحِ مُحــآقُ






مآ أنا الآ وَتـداًّ بالـحَصبِ مُـشتَعِلأ
يَؤُزّنِي عِـرقُ النّياطِ بـالقلبِ خفّاقُ


أيا أبناءُ الْـهوى أنّي بِتُّ مُنهَزِماْ
شُقّوا كُهُوفَ المَجانِينِ آتِيكُمْ سِبآقَ


فقيرٌ أتبوّأُ مَقآعِدُ التّسؤلِ مُدمْدَماْ
أهْذي بِالْمُحِبّ علىْ شَوآطِئِ الْعرآقِ


أعيبُ علىْ الْعاذِلآتِ بالظّفرِ مُحْتقِناْ
قِدّيسةٌ أتبرّكُ خُـطىْ نَعليهِ بـالآفـاقِ



















 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-04, 02:10 PM   #7


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .











مالَ علىْ صَدريْ وَريدُكَ أيّ رَجُلُّ
سَلكَ طرآئِقَ النّبضِ دَوِيّ الْجِـهآدُ


فَلآ الشّرايِينُ تَرتعِشُ علىْ مَهلِّ
وَلآ الشّفاهُ تـهتَزُّ أرَقَ السّـــهادِ


ماكُنتُ سَاجِيةً علىْ حَصيرِ المَللِ
أنّي طــآغُوتٌ تَقضّبَ ذآكَ الْوِدآدُ


أوَا تَـزُخُّ الرّوحُ عِـشقاً يُستهطَلُ ؟
لِتُحيِي آمرأةً قدْ صُلّبَتْ جــمآدُ


تِلكَ الحُجُرآتُ تقْتبِسُ مِسكَ الأمَلِّ
وَالحنآجِرُ تُغرّدُ شُجونَ اللّحنِ أندآدُ




زآغَ هَـوآكَ علىْ الـصّمآمِ بِلآ عدْلُ
يختَلسُ قِطرآنَ الدّماءِ مصُّ الأجسآدِ


أدخِلنيْ مَوارِداً تتأكسَدُكَ كالظّلَلِّ
علىْ رُؤُوسِ الصّوآمِعِ ندْوِي فَـسآدُ


فاعتَرشْ كَــوَآعِبَ الصّدورِ كالطّـفلِ
لكَ الْمُلكُ ماشِئتَ أيَ ساكِنَ الأكبآدِ


ما أنتَ بِمحـرُومٍ لَـذّةَ الــغُـسِلِ
الآ أدُرّ لَكَ عِشقاً ثـقّبَ وَجدَ الـفُؤآدُ


مُباحٌ لَكَ الدّنسُ تمرّغاً بِلآ خجَلٍّ
فـأوقِـد لَـهبَ الْــحبّ أيَ جَـوآدُ


حــرّكْ سُروجَ الأقدآمِ على عَجـلٍّ
أثُـورُ لَكَ فَرساً بالطّيشِ في البِلآدِ




أتمرّدُ علىْ جِذوعِ العِنآقِ بالغَزلِ
وَ أُصرُّ على السّكُرِ ذُنـوباً شِدآدُ


ألملِمُ أقمِصةَ الرّقصِ كَدأبِ النّحلِ
أميلُ كالمَـوجِ فَوقَ المعاصِمِ مِدآدُ


أهُشُّ التَعاوِيذُ فمذآقُكَ الْـعسلُ
أمتصُّ شَهدَ رُّطبِ كنخلِ بَغدآدُ


ؤالنّياقُ حوَآمِلُ علىْ سفْحِ الجَبلِ
تمتَحنُ رآهِبَ الْحُبّ بُغيةَ الأعيآدِ


غُضّ النّظرِ عنْ شبِيهاتُ النّملِ
أبسِطْ قدميكَ علىْ كَعبيّ أعقآدُ


أستغْفرُ اللّهَ الآ تكُن فآرِساً مُدلّلِ
عُــرُوقُ الْوِجد خُـشّعاً لكَ عُـبّآدُ






تبَوّأ مكآنُكَ منْ الـفُرشِ وَالـقُبلِ
وَالــويلُ عليّ كُلما زحفَ الـجرآدُ


مَــحارِيبُ الولآءِ بالنّـارِِ تشتَعِلُ
كَــسقْرٍ كُلّما لآمستُ عُنقَ المَرآدِ


لكَ خُدعتي آنّ فَزّ شيطآنُ العقلِ
وكفّارةٌ لَتزِيدُنّـي فيْ هوَآكَ عِـنآدُ


نَــذرٌ عليّ أنْ أشُدّ ظفائِرُ الْحبلِ
انْ هطلَ الدّمعُ منْ عينيكَ أحـقآدُ


أترى النّوآفِذّ شُرّعَ الثّرآءِ مَنهلُ ؟
أندُب خصاصةً الحظّ دُونكَ أعدآدُ


دَعنِي أتَـغطرِسُ كالثّرياْ أيَ رجُـلُ
أشبِعُكَ بالنّبُلِ شَرآبَ الرّوحِ وَالزّآدُ

















 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-14, 02:50 AM   #8


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .












تَتآلَفُ خَمسُ الْجَوارِحِ .
علىْ أُبّهةِ الْهياكَلِ .
وَأنا الْمَحصُورةُ بَينَ أنفاسِ النّعيمِ .
ونَشوةِ ريتاجِ الياسَمين .
فِي حَضرةِ دجلِ الْقوامِيس .
وشَعوذةِ السّينِ والْجِيمُّ .
لَـ أُرادِفُ مِشكاةَ النّور .
أمضُغُ سَكاكِر الْأشواق .
فِي صَدرِي يَطفِقُ حُرّاسُ الْحنين .
أستبصِرُ قُبابَ النّور .
أتطاولُ هَرمَ الْجُنونِ .
أنبتَ الزّيتُونَ زَيتَ العَطشِ .
وعابقٌ من حُزمةِ البابُونجِ خَلَاصُ الْمرقِ .
ويكأنّي بينَ ضِيقِ الْحنايا .
امرأةً ليستَ بِ ظَنين !
أُكوّرُني على فلكِ العاشِقين .
أفتعِلُ جُرماً لَا يُقتصُّهُ القُضاهـ .
وَما تراءَى لِ كِبارِ الْمُستذنِبين .
زَعماً !
عَن غُفرآنِ الذّاتِ أنّي لَا أمِيلُ .





سَلُونِي ؟
عِتادُ أيّامِ الْهجيرِ ؟
وّذُكورٌ شُعُثٌ مائِلُون .
فَ تنثَالُ أغلِفةُ الشِّغّافُ .
كَأغصانِ اللّيكِ والزّهرِ .
تَمِيلُ صُلُبِ الْمشاعِر .
غافِيةً على سُجّادتي الْمناكِب .
كُلّما أُداعِبُ شَغب اللّوحِ .
وعَلى صِراطِ الجبينِ ألتصِق .
أنامِلٌ بِـ الرّذاذِ تَتعرّقُ .
لَونُ حُمرةِ التّفاحِ يَتقاطَر .
ويحِي من شَبقِ السّكب !
ثُمّ ويحِي لِـ حناجِر تَعزفُ ترفَ الْأغنِياتُ .
يُخالِجُها مرحُ الضّحِكات .
( تنفَلِق )!
فِي عُروقِي غرائِبُ انقِسامات .
بعدَما اتّسقَ جُنُح اللّهفهـ .
لِـ تبيضَ أرحامُ اللّوعَةِ رَدِمُ بيضات .
بينَ التّرائِبِ معمَعهـ .
أنّهُ لَـ شَغبٌ مُنوّطُ بِ زخمِ الحاجاتُ .
لَا يتطهّرُ ريثَما يُؤثَم !
صُنّفَ بالدّنسِ أو يكُن .
لستُ فِي وُلوجِ الغُسلِ أهتَمُّ .
حرّمتُ شُربَ الزّمزمِ .
أعتكِفُ فِي صَومعةِ الرّهبُ .
وألتَزِمُ /
بِـ حبالِ غِلظةِ الْأشواق .
وأتحَمّمُ /
بِماءِ البَتُولِ كُلّما ترقْرق .
وَأتهندَمُ /
بِـ استبرقِ الْأعراس .





أيقَنتُ أنّها سَتُمطر !
فِي جبهَةِ الشّفقِ .
عندَ فقدِ الْمغيب .
وأستَفيقْ ~
على شُعيراتِ الْمرافِق .
تتغبّطُ التّخمةُ فاهَـ الْأنبِساطُ .
حتّى مالَت طِوالُ الْأعناقِ .
بينَ فَجوةِ الْحُنوك .
وَاستَدارتْ شَواطِئ الْأذقانِ .
مُنسَكبٌ اكسِيرُ الشّراب .
علّ السّقُوطُ لَـ يستَطيلُ .
فِي سَطوةِ الْأنقِضاض .
فِي سُكرةٍ غافِيهـ .
تربِتُ أزواجَ الشّفاهُـ .
قُبُلَاتٌ مُتواتِرهـ .
فَفي لُجّةِ الرّوحِ خفقاتُ القَلبِ بالجُوع .




أنّ سيّدةَ الغُددِ تَتفَوهُ بالدّماغ .
أوقِفُوا سَيرَ الْعقارِب .
بِتّ بالشّغفِ أُصارعُ جُزُر العُبورِ .
خُسِفت /
مراكِزُ نبضِ الْعُقول .
وَنُقرِت /
عِظامُ أقواسِ الصُدورُ .
أنّهُـ لَـ عِشقُ النّمارِدة .
كُلّما عَتوا بِ الْأفاقِ .
عِشقٌ مافُهرِسَ في كُتُبِ الْأقدمين .
وما تناغَى فِي مَعاجِم الْوسِيط .
عِشقٌ ماتباهَى بِ منصّاتِ الْمراقِص .
على ايقاعِ الْمائِجين .
حرآمٌ عليهِ الّا !
بِـ قلبي أن يَتغَطرسْ .




يَبُوءُ فِي الذّات .
مِزآجُ السّكرِ بِـ زُجاجةِ الْأحداقِ .
(( آرَديفَ الْمطر )) .
لَـ أشكّلنّكَ سِحراً يُؤثَر .
كُلّما مَسستُ بِقاعُكَ .
أحتقِنُكَ منْ هَوى الضّنكِ .
كُلّما هبّ زفيرُ نسائِمُكَ .
أيّ وربّي !
غُلبَ على أمري حتّى أدمنتُكَ .
دَعنِي /
أعيذُكَ شرّ جُنونِي .
وشَيطانٍ الْحبّ الْأكبرِ .
لِـ أتلُوكَ آياتَ السّحر .
أيّ خَطيئتي بالذّنبِ الْأعظمِ .
أيّ منْ أنزلتَني سابِع الطّبقِ الْأسفل .
(( سَقرُ الحُبّ ذاتُ لهَب ))
أتخلّدُكَ بالرّوحِ غَيرَ آسِن .
بِالْأحشاءِ مهداً فَ عَجز .
تَـتيّنعُكَ غاباتُ قَلبِيّ .
غاَوِيةً لَا تهرمُ .
وفِي نُسُكِ شَيخُوخةِ العقلِ !
بِ حُبّكَ سَـ أنبِضْ
أنبِضُ
أنبِض

آرُوحَ الدّلَالِ الْمُدلّلُ .
لَا تفكُك أحضانُك ضِدّي .
بربّكَ فَ تفشَلَ طبلُ قُبلَتي .
أغلِقُ ايّاكَ سِتارَ القصِيدِ .
عنْ أمراءِ الْهمسِ القَاصِدين .
سُكونٌ يغْشانا "
مُنفرطٌ بِ عُبابِ السّكرهـ .
عَهداً لَأُطمسُ فِي تمامِ الزّينةِ .
غلبَ النُّعاسُ لهيبَ الْهوى .
فَـ اترُكون . .
وسنا البَرقُ فِي طَرائِقِ مَمشاكُم يستَقيم .












 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-14, 02:52 AM   #9


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .









أدُكُّ أسْوارَ التّمَنّي .
علَى عَربةِ الْأحلَامِ .
أَبُثُّ أشرِعةَ الزّوارِقِ .
قَطعَ اليَمِّ الْمُتزبّدُ .
يَ أنّهُ رُغاءُ الشّوقِ تُكدّس .
يَربُو بِـ الضّلعِ الْمَكِينِ .
صَوتٌ لِـ الْمَوجِ !
مِن ايقآعِ الرّنينُ .
كَ صَريرٍ ضَاهأ لَوْعَتِي .
فِي خَلَايا الرّوحُ مُثَلّجاتٌ مِن حَنينٍ .
أخترِقُ سُعُراتُ الْهروَلة .
فِي بيدآءٍ قِفارٍ خَاوِية .
أشتَمُّ رائِحةَ القُرنفِلِ .
عابِقةً مِن فِتنةِ جَسدهُـ .
قَد زُرِعَ آنَذاكَ .
على أَفنُونِ عُقلتَهُ .
أستَمِعُ قَرعَ الْكُؤوسِ .
باحِثةً عنهُ وَحده .
وَيحِي مِن عربَدةٍ ذِي لَهفة .
آ أتِينّهُ أم يأتِينّي ؟ . !
وسَوطُ الشّوقِ لَاكِزُني .
دَندنَ الضّلعُ بِـ حنَايا الْقفصِ .



عَلى هامَةٍ القَلبِ سَكبُ نِداءاتُ .
وصَهيلُ مُهرةٍ تلتآعُ بِـ النّزواتِ .
خَيالُكِ سِندِبادِي هائِجٌ بِـ النّفسِ .
وَحلّت عَلَيّ لعنةُ الْوِسوَاسُ .
أبحثُ عنْ عُدّةِ الزّفافُ .
مُغرِياتُ الزّينةِ بِـ دُرُجِ الْممرآتُ .
فِي دَواليبِ الْأعراسِ .
يغارُنِي أحمرُ الفُستانِ .
وبُروشَاتٍ تَتلَألَأ على الْأكتافِ .
تُنظّمُني قِلَادةُ الْألماسِ .
يُشيرُني كُحلُ الْمِرودِ .
لَونُ الْماسَكرِ الْأزرقِ .
تَتطوّقُني عُقودُ الزّنابِقِ .
والكَعبُ يَتطأطأ الزّنُودُ .
مَخطَرةُ الْخُيلَاءُ .
عددٌ مِن أقواس .
تَتأبطُ حَوزةُ الْكفّينِ .
أفِي صَدرِي غِرسُ الرّماحُ .
بِـ الْحنكِ اضطِراباتُ الْكلَامُ .




كُلّما زَقزَقَ البُلبُلِ .
فَ تغَنّت العنادِلُ وَالْأطيارُ .
اصْطكّت الشّهقاتُ بِـ الزّفراتُ .
عِراكُ الشّوقِ بِـ الْأنفاسِ .
ينحَدرُ الضّوءُ مُنسَدِلَا .
على الصّوامِعِ يتسلّطُ .
وَأنّي لَـ امرأةٌ مُزبْرجة .
هاوِيةً فنّ الغِوايةُ .
ِفِي أُبّهةٍ ذَكرِيّة .
ناشِزةً عنْ مهارةِ الْعسكرِ .
وسَلَاطينٌ بِـ الحُبّ تُبرطِمُ .



أيّ فارِسي الْمُنتظرِ .
آهبِط أمامِي .
نُمارِسُ زَفّة الْأبطالُ .
فِي أمسيةِ اللّيلِ .
آفتَح فاكَ الْمُحمّمُ .
دَعنِي وايّاكَ نُثَرثِرُ .
أفِرغ كأسَ الخَمرِ دَهقاً .
ايّاكَ قبلَ الرّقصِ أن تُحقَن !
لَـ جسَدي نَحوُكَ مُستَقطَبْ .
وجَوارِحِيّ ذاتُ الطّيشِ .
ألّا بِكَ أنْ تتَلَاطَمْ .
أقبِل على الصّراطِ نَتدرّبْ .
لَا تُصِيبَنّكَ فاجِعةُ الْجُرُمِ .
ويكأنّي أصطَلِيكَ سِحراً يُؤثَرُ .
زَاوِلنِي كَ نَقرِ العُصفُورِ .
كَثيرُ القُبلِ .
عَلى وَجناتِ أرضِ الرّبيعُ .
آستَخلِص زَرعَ العِشقِ .
مِن سَمالِقِ الرّكُودِ .
حَتى مَرمرِ العُنقِ .
كُن باسِقاً عَلى جِذعِ الظّهر .
حتّى عناقِيدُ الْعُرجون .
استبعِد مَحَكّاتُ الْعقلِ .
أما وَأنّنا نَمارِدةُ الْحُبّ ؟ . !
الشّغبُ . . الشّغبُ
فِي مُحاقِ عَينَيكَ .




رَاقِصنِي "
عَلى رَبوَةِ النّيزكِ .
تقضّبُني فِي نِطاقِ خاصِرتي .
( رقصَةَ السّولو )
فِي حُضنِكَ الدّافِئ .
تهتَزّكَ أقراطُ الزّبرجدِ .
ذاتُ خَرزِها العُنّابِي .
قَبّل مِحبسَ العَسجدِ .
أجّج عَصبَ اللّمسِ .
أخرِج شَيطانِيَ الثّانِي .
أُشدُدنِي "
مِن أعمِدةِ المِنكب .
تنفُثكَ قِنّينةُ عِطري .
الفائِحةُ مِن مسامِ جَسدي .
زَجّج مفاصِلُكَ خلفِي .
راقِصني "
( رقصةَ البِطريقِ )
عِن شِمالِ وَيمِين .
فِي الْأمامٍ الى الوَراءُ .
داعِبني مُداعبةَ الْأنامِل .
فِي نُعومةِ الْأقطانِ .
أسمِعنِي ضَحكاتُ الطّائِشين .
لِـ صعلكةِ سُكارى مائِجين .
أُشمُم قَدحَ الزّنجبيلُ .
مركُوناً على المَواقِد .
خُمورٌ تفُوحُ بِـ الْأبارِيق .
ثُمّ حَيّ الى أخرى !
( براعةِ الزّومبا )
فِي خِفّةٍ . . فِي خِفّه .
أُنافِسُكَ مائِلةً بِـ الرّقصة .
وأنّي في الْحُسنِ مَمشُوقة .
قَوامُ رِيمِ البَريّة .
باغِتنِي بِـ الْخُدعِ .
بِذِي جُحوظٍ مُرتَجل .
اصطَادَني فِي شِباكِ الْغَمزِ .
وَتمتَمةِ السّهدِ .
قَلّبنِي وُجهةً عُظمى.




أرِني لَونَ التّرابُ .
خِدرٌ بِـ الزّاوِيةُ منصُوب .
أزفِرنِي عبِيرَ الشّتاءُ .
أسمِعنيِ لَحنَ الرّبابةِ .
صَخبُ الحُبّ بِـ البَادِية .
عايِشني أساطِيرٌ أولَى .
أجِدُنِي عَلى سُجّادةٍ مُزركَشة .
يالَجُمُوحُكَ البدَوِيُّ!
وَربّي لَـ أرهَقني اغوَاءُ .
فِاتِنٌ قَوّستنِي بينَ ذِراعيكَ دائِخه .
كُلّما تلجلَجت قَصائِدُ قَيسٍ وَعَنترة .
فَ استنطَقتَ زُمّارةُ صَوتِي .
زَمجَرةُ الْأنوثَة .
وأنّي لَيلَاكَ المُتزمّلة .
أطرافُكَ السّاخِنة .
أكشُطُ غِطاءاتُ الْأردِية .
أفرّغُ فِيكَ ألحانِي .
الْمحفُوظةِ عن ظهرِ الغَيبِ .
أغفُو بِكَ فِي خُشوع .
تحتَ لهيبِ مِدفأتُكَ .
بَينِ سِياجِ فقراتُكَ .
أ و شْ وِ شُ
بَقايا أمنياتُ .
dth=1 height=1[/flash1]


 


رد مع اقتباس
قديم 14-08-14, 03:10 AM   #10


الصورة الرمزية البارونه
البارونه غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 905
 تاريخ التسجيل :  Apr 2014
 أخر زيارة : 16-03-28 (11:54 AM)
 المشاركات : 615 [ + ]
 التقييم :  3502
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
راهِبهـ تَختمِرُ حِبراً
لوني المفضل : Lightgrey
افتراضي رد: ديوان البارونهـ . .









اللّيلُ غسقٌ مُنـفلِجٌ بخُيوط بصيصِ الشّهبِ يتلألؤون
فتُساقطت بمرأى الجِفنِ سبعٌ من النساءِ كالفحمِ سُودُ



فُجع آلـقمرُ مُختبئاً وانسلخَ آلخُسوفُ عـلى العالمين
وآروعَ عينآيَ من قُبحِ خَلقِهنّ يقفزنَ كأمثالِ القُرود



لفـفتُ آلعمامةِ على مُقلتي وآهاتي بالدمعِ يغوصون
فوقَ سبّآبتي تثآقلت شهآدتي بالتعويذةِ نفسي تذُودُ



نساءٌ يشهقنَ بالآحاديثِ شققنَ سرآبيلهُنّ مُنهكون
ليُسدلُ السّتآرُ ومشهدُ الدّرآمـآ ذهولٌ جوفي مهدود



يطيشُ عُبآبُ البحرِ هآئجٌ الخلقُ والخلآئقِ مُغرقون
واسرآفيلُ كأنهُ بالنآقورِ ينفخُ موعدُ حشدِ آلجـهود





صُرآخُ أولآهِنّ بأبِ من آلقسآوةِ والجرآحُ يجأرون
أحبّ آلمآلَ نـآقض الزوجُ من ذُريّة حُرّمت بآلقُـيود



وثآنيهُنّ تلطِمُ آلصدرَ دآخلُ الأقفآصِ أبنآءٌ مُفكّكون
فنآءُ بعلِها وضجيجُ اليتآمى لآعونٌ والفـقرُ موجود



تنتبِذ ثآلِثُهنّ خلفي تتوآرى بوشمِ آلـطّلآق آلملعون
من زوجِ الغضبِ مُقيمٌ كرنفآل المآسي حآفرُ اللّحود



وآلرآبعةُ ترآقصت قدمآها قُدسيةُ النّكآحِ من الآولّين
أجاءها بمثنى ضُوعفت علآماتُ آلمخاضِ بقلبٍ تزبّـدَ



وخآمسُهنّ كالخُزآمى تُطرّزُ بالصّبارِ أشوآكاً يُـقصفون
دمّرهآ الكلبُ يلهثها هتكُ آلعفآفِ طرآئحُ الرمي بالأُخدود



وآلسآدسةُ تتعكّزُ بعُمر يأسٍ ودمعُ التجآعيدُ يُـفيضون
الآبنآءُ للزوجاتِ رآحلون كأيآها من قِدمِ الدهرٍوالجدود



سآبعُهنّ بُكاءُ آلأوردةِ بهجرِ المَضاجعِ بالجوفِ يلوكون
لآرنينُ آلجمآلِ ولآ طنينُ آلخلخآل منسِيّةٌ هي من آلوجود



الأمنُ مدحوراً والدمّ مُنهمراً مابالهُنّ عني رآحلون ؟ . !
بالنّعآلِ يتمرّغن هُنّ النّساءُ خيبةُ التقآليدِ وجهلُ الجُنود



كأنهُنّ آلمُؤتفكآتُ بالخآطئة عُوقبنَ بصيحةِ الثآئرون
تُشيطُني حِممُ البُركآنٍ والذهنُ بالدمآغِ حآلُ جزرٌ ومد



يآمن تمُرّون أفتوني بالآبكآرِ والأيامى ثيّباتٍ بائسون ؟
تُصفّدت عِبرتي وتغرغرت روحي دَبيبُ النملٍ والدودُ !



آهٌ على النّسآءِ حلآئفَ آلجهلِ من ذويهِنّ آلـظآلمون
قبّلن آلقبلة بالصوآمعِ آلخرساء فُجّرن قُنآبلُ الـنفود



جُلدنَ بالسوطِ فُتقت صُدورهنّ بجمرِ طّمسِ الحآرقون
احتِقآنُ أروآحهنّ هتكُ أعرآضهنّ آهٌ على أبكآرِ الورود



رُجمن بالحجآرةِ كالحَميرِ رُبّطنَ من الشّهوةِ محًرومون
حُرمّت عليهِنّ مرآضعُ الآملِ رقرقَ الظلمُ بفوهةِ البآرود



أولئكَ آلذكورعلى الآرآئكِ يضحكون آنآءِ اللّيلِ يختمرون
على آذآنهم الصممُ بآذآنِ آلمنآبرِ حرّموآ الصلآة بالعُقود



أجفآنُهم تـقرّ بالنّومِ وفرطُ شخـيرُهم من شبعِ آلبُطون
نعيمُ الصّنعةِ لبآسُهم ثريّ بالأنفةِ من مُترفآتِ آلزّبرجدِ



فمن لهنّ شآخصآتُ القُلوبِ بعظآئمِ الخطوب اليائسون ؟
بحكآكةُ آلخيبة كلّ صوبٍ من الأولياءِ وكلآهن الــودودُ



لآ تذرهُنّ آوآ ربّآه آلآهُنّ من غبطةِ الصدورِ لآيشعرون
على رؤوسهِنّ أسنمةُ ِمن ذُكورٍ حآدّوآ الحقوق بالصّدود



ربآهُ كُلّ آلمقآصدِ بالقدرِ عِلماً فرضاً قولٌ بكُن سيكون
تغطرسَ الرجلُ مُتعجرفاً أكآنَ للقآرورةِ عــدُواً لدود ؟



ما أنا بزوبعةِ الهلوسةِ حآشا للهِ أغُصّ أيها آلقآرؤون
وما نحرتُ آلقلمَ بحروفٍ فآغرآتٌ تعسجدت كالعُــقود










 


رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حيوان الظربان همسات دافئة قسم الصور العامّ 8 15-03-06 12:44 AM
ديوان قآ‘نون هاويها دواوين كتاب وشعراء أمراء الهمس 7 14-07-30 01:06 AM




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. D3m-fny
هذا الموقع يتسخدم منتجات Weblanca.com
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas
User Alert System provided by Advanced User Tagging (Lite) - vBulletin Mods & Addons Copyright © 2017 DragonByte Technologies Ltd.

a.d - i.s.s.w

vEhdaa 1.1 by NLP ©2009